لولوة الخاطر: 9 مؤشرات تحدد استمرار رفع "قيود كورونا" والانتقال من مرحلة لأخرى

أعلنت اللجنة العليا لإدارة الأزمات خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته مساء أمس الإثنين عن خطة تتكون من 4 مراحل للرفع التدريجي لبعض القيود التي تم العمل بها خلال الفترة السابقة لمكافحة وباء كورونا "كوفيد 19"، مشددة في الوقت ذاته على أن الرفع التدريجي لا يعني بأي حال من الأحوال التهاون في اتباع الاجراءات الاحترازية وأن الانتقال من مرحلة إلى أخرى يتوقف على بعض الشروط وفق 9 مؤشرات.


وشددت السيدة لولوة الخاطر المتحدث باسم اللجنة على أن هناك توجهاً واضحاً أن الانتقال من كل مرحلة من المراحل الأربعة إلى المرحلة التي تليها يعتمد على تسعة مؤشرات وعلى مدى الالتزام من الجميع وأنه في حال عدم الالتزام على سبيل المثال أو في حال أن أحد المؤشرات تأثر بشكل سلبي في هذه الحالة هناك توجه واضح بأنه يمكن إعادة فرض بعض القيود أو تأخير البدء في المراحل التالية.


وقالت لولوة الخاطر إنه تم تحديد 9 مؤشرات مختلفة في مجالات مختلفة في علم الأوبئة وفي قدرة النظام الصحي على تقديم الرعاية الصحية وفي ما يسمى بالصحة العامة.

وأوضحت أنه لو أخذنا مثال من علم الأوبئة سنلاحظ أنه خلال الفترة الماضية ومن خلال الاكتشافات الجديدة عموماً عالمياً وبالتالي اعتماد بروتوكول جديد للشفاء، نلاحظ عدد الحالات النشطة اليوم في قطر أقل من حالات التشافي وهذا مؤشر جيد وكذلك هناك مؤشر آخر يعرف بـ"أر زيرو" أو "أر تي" وهو ببساطة العدد التكاثري وهو إمكانية كل شخص مصاب أن ينقل العدوى لأشخاص آخرين.


وأضافت: وكلما قل العدد كلما كان ذلك أفضل ويعني انحسار الوباء، بمعنى لو أن كل 10 أشخاص سينقلون ذلك الوباء إلى 5 فهذا يعني أن الوباء في انحسار، لكن إذا كل شخص سينقله إلى 5 فالوباء سيزيد. ولله الحمد بحسب الدراسات التي تقوم بها وزارة الصحة في هذا المجال فإن العدد التكاثري في هبوط وبالتالي إن شاء الله في انحسار.

وتتلخص الشروط التي يجب تحقيقها للبدء في رفع القيود في 9 مؤشرات أداء رئيسية هي:


(1) علم الأوبئة:

* انخفاض المستويات واستمرار الانخفاض في الحالات المؤكدة

تقدير العدد التكاثري للعدوى لأقل من 1

(2) قدرات نظام الرعاية الصحية:

* معدلات إصابة منخفضة بين الممارسين الصحيين

* مخزون كافي من معدات الوقاية الشخصية لدى مؤسسة حمد الطبية ومؤسسة الرعاية الصحية الأولية

* قدرة استيعابية كافية لجميع مرضى الطوارئ

* معدل الإشغال المتوقع لأسرّة مرضى كوفيد 19 في وحدات العناية المركزة

(3) الصحة العامة:

* قدرة استيعابية كافية لمنشآت الحجر والعزل الصحي

* التتبع والتقييم المستمر للمخالطين

* قدرة كافية على إجراء الفحوصات المخبرية بشكل يومي

وقالت لولوة الخاطر: خلاصة الأمر إن هذه المؤشرات التسعة هي المؤشرات التي سيتم تتبعها خلال الرفع التدريجي للقيود ونتمنى أن تسير كلها في الاتجاه الصحيح حتى ننتقل بسلام من مرحلة إلى أخرى.

وتشمل المراحل الأربع التي تم الإعلان عنها ضمن خطة الرفع التدريجي للقيود المفروضة بسبب كورنا ما يلي:

** المرحلة الأولى تبدأ 15 جوان

* فتح محدود للمساجد.

* افتتاح جزئي لبعض المحلات في مراكز التسوق ولا تقل مساحة المحل عن 300 متر ولا تتجاوز الطاقة الاستيعابية للمجمع 30%

* الرحلات إلى خارج الدوحة وخضوع العائدين  لحجر فندقي لمدة أسبوعين على حسابه الخاص

* يباشر 20% من الموظفين أعمالهم في أماكن العمل مع تطبيق الاشتراطات الصحية

فتح محدود لمنشآت الرعاية الصحية الخاصة بسعة استيعابية 40% وحدائق محدودة لممارسة الرياضة

** المرحلة الثانية تبدأ 1 جويلية

* يباشر 50% من الموظفين أعمالهم في أماكن العمل مع تطبيق الاشتراطات الصحية

* تجمعات محدودة لـ10 أشخاص فأقل وفتح محدود للمساجد

* افتتاح جميع الحدائق والشواطئ والكورنيش ومراكز التسوق لساعات وطاقة استيعابية محدودة

* افتتاح محدود للمطاعم بسعة إشغال منخفضة والمتاحف والمكتبات بسعة وساعات محدودة

* التدريب في الأماكن المفتوحة والصالات الكبيرة لفئة المحترفين

* فتح محدود لمنشآت الرعاية الصحية الخاصة بسعة استيعابية 60%

** المرحلة الثالثة تبدأ 1 أوت

* سيباشر 80% من الموظفين أعمالهم في أماكن العمل مع تطبيق الاشتراطات الصحية

* فتح محدود للمساجد وأداء صلاة الجمعة في 54 مسجد.

* تجمعات متوسطة لـ40 شخص.

* تدريبات الفرق ورياضات الهواة ومنافسات الفرق بدون جمهور

* افتتاح محدود لمراكز التدريب الخاصة والافتتاح الكامل لمراكز التسوق وأسواق * بيع الجملة بسعة وساعات محدودة

* فتح النوادي الصحية وصالات اللياقة وبرك السباحة وصالونات التجميل ومحلات الحلاقة بـ50% من السعة الاستيعابية

* افتتاح محدود للمطاعم وزيادة نسبة الإشغال تدريجياً وفتح مراكز تعليم قيادة السيارات

* دور الحضانة ومراكز رعاية الأطفال

* الرحلات الجوية القادمة من الدول ذات الخطورة المنخفضة للمسافرين ذوي الأولية كحاملي الإقامة

** المرحلة الرابعة تبدأ 1 سبتمبر

* يباشر 100% من الموظفين أعمالهم في أماكن العمل مع تطبيق الاشتراطات الصحية.

* افتتاح كلي للمتاحف والمكتبات ومراكز التدريب الخاصة وخدمات النظافة والضيافة ومراكز التسوق وأسواق بيع الجملة

* كافة التجمعات كحفلات الزفاف واستكمال افتتاح المساجد وصلوات الجمعة

* التجمعات الخاصة بالأعمال كالمؤتمرات والتجمعات الترفيهية والمسارح ودور السينما

* توسيع نطاق الرحلات الجوية وخدمات محدودة للنقل العام كالمترو والحافلات

* المخيمات والنوادي الصيفية والأنشطة الثقافية والتجمعات الرياضية كالمنافسات المحلية والدولية (حضور جماهيري)

* بدء العام الدراسي الجديد


©️ الشرق

Subscribe to Our Newsletter

  • White Facebook Icon
  • Instagram

© 2023 by TheHours. Proudly created with Wix.com