تجار المدينة العتيقة والعاصمة.. بين عودة الروح وخوف من المستقبل

Updated: May 11


بموجب قانون التناوب الفردي والزوجي بعد شهرين على اغلاقها منذ انطلاق الحجر الصحي الشامل خلال شهر مارس الفارط.

وقد عبر عدد من تجار الملابس التقليدية والمصوغ عن فرحتهم بعودة الحركة بالمدينة العتيقة رغم قلة الحرفاء، فيما يعول البعض الآخر على حرفائهم الأوفياء  للقدوم من أجل الشراء ومساعدتهم على تسجيل مداخيل في أول أيام الحجر الصحي الموجه في مرحلته الثانية الذي انطلق اليوم  .

وعبر آخرون عن تذمرهم من عدم تمكينهم من منحة 200 دينار أو غيرها لمساعدتهم على سد مصاريفهم في الفترة الفارطة، فيما عبّر العاملون في محلات بيع الملابس الحلويات عن مرورهم بضائقة مالية كبرى، آملين عودة النشاط بمناسبة عيد الامهات  وعيد الفطر ومناسبات الأعراس.

وقد سجل فريق موزاييك عدم وجود إكتظاظ على مستوى محطة القطارات ببرشلونة وذلك لتعدد رحلات النقل كل 20 دقيقة، مع معاينة قلة استخدام المواطنين  للتاكسي جماعي لارتفاع تعريفة الفرد إلى دينارين وهو ما أثّر على مردود أصحاب التاكسي الجماعي ماديا والذين طالبوا بتغيير هذه الصيغة في العمل ومساعدة وزارة النقل لهم .





Subscribe to Our Newsletter

  • White Facebook Icon
  • Instagram

© 2023 by TheHours. Proudly created with Wix.com